اخر الاخبار:
ديجافو.. نار تركية تزحف لمسيحيي العراق - الأحد, 27 أيلول/سبتمبر 2020 19:00
فيروس كورونا يزداد شراسة في دهوك - الأحد, 27 أيلول/سبتمبر 2020 11:05
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

كـتـاب ألموقع

حلم الاكتفاء الذاتي// حسين علي غالب

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

اقرأ ايضا للكاتب

حلم الاكتفاء الذاتي

حسين علي غالب

بريطانيا

 

تتسابق حكومات الدول وخبراءها في مختلف المجالات لكي تحصل بأسرع وقت على الاكتفاء الذاتي في مختلف المواد والحاجيات المطلوبة لحياة مواطنيها ، وتعريف الاكتفاء الذاتي المختصر هو بأن تتوفر مادة معينة لا يمكن الاستغناء عنها بكميات هائلة لاستخدامها وقت الحاجة وبهذا توفر الحكومة على نفسها الأموال والحاجة إلى استيرادها والتي قد تكون مكلفة أو ذات أسعار متفاوتة حسب حاجة السوق العالمية لها ، أو قد يكون من الصعب الحصول عليها بسبب كثرة حالات العرض والطلب وسوف أركز على نقطتين فقط لا ثالث لهما رغم وجود الكثير من الأمور ولكني أبحث عن الاختصار دوما .

النقطة الأولى أن طالعنا عن كثب خارطة الشرق الأوسط وبحثنا بدقة فأننا مع شديد الأسف لا نملك أي مادة قد اكتفينا منها ذاتيا إلا دول قليلة جدا ،ولنتحدث عن الثروة المائية فكل دول العالم أعلنت وبصراحة أنها تعاني من أزمة شح مياه خطيرة ،ولكن أين نحن من هذا التحذير فيوميا نسمع عن شوارع قد غرقت بمياه الصرف الصحي أو بمياه الأمطار ومشاريع السدود نقرأ عن البدا في العمل بها ولكن لا شيء على أرض الواقع وتمديدات المياه أن توفرت فهي قديمة وتسبب بهدر المياه الصالحة وهذا معناه أن الثروة المائية القائم عليها كل شيء حي هي مهددة عندنا .

النقطة الثانية مشكلة الوقود والطاقة وهي مشكلة عويصة أيضا عندنا ،مع وجود عدة دول منتجة للنفط إلا أننا نجد شح بالمشتقات النفطية ومشكلة بتوفير الطاقة الكهربائية في عدة دول على سبيل المثال ""العراق والجزائر"" لعدم وجود إلية وخطة عمل مدروسة يعتمد عليها مما لا يجعل أي من هذه الدول مؤهلة لأن تكون مكتفية ذاتيا .

العالم يشهد أزمة اقتصادية طاحنة وعلامات التحسن ليست موجودة في الوقت الحاضر ،هذا الأمر لا يخفى على أحد ولهذا أن الاكتفاء الذاتي للحاجيات الأساسية لمتطلبات حياة الفرد والمجتمع يجعلنا نشعر أننا في وضع أمن ومستقر.

 

حسين علي غالب

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.