اخر الاخبار:
قصف اسرائيلي يستهدف محيط دمشق - الأربعاء, 28 شباط/فبراير 2024 20:04
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

كـتـاب ألموقع

كل عام وصوت كوردستان بخير// صبحي ساله يي

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

صبحي ساله يي

 

عرض صفحة الكاتب 

كل عام وصوت كوردستان بخير

صبحي ساله يي

 

ما حدث في العراق بعد إنحراف ثورة تموز 1958 عن سبيلها الصحيح، كان خسارة صعبة ومعقدة للوطن والشعب وبالذات للكوردستانيين الذين حاولوا تعويض تلك الخسارة وتطييب جراحاتها العميقة، بأرادة وروح وطنية صادقة وقوية، ولكن ومع الأسف، كان تأثيرات القوى السيئة والمدسوسة وعدم أنضباطها بالدستور والقوانين أقوى بكثير من قوى الخير، لذلك تم خلط السم مع العسل لتقديمه لعبدالكريم قاسم دون أن يشعر بذلك.

 

كثرت علامات الإستفهام وتعكرت العلاقات الكوردية مع الزعيم قاسم، والأخطر من ذلك هو أن السلطات في بغداد أرغمت الكوردستانيين بالمضايقات والصعوبات وزرع الخوف واليأس على حمل السلاح للدفاع عن النفس بعزيمة واعدة، والإنطلاق بثورة مضيئة حققت الكثير من النجاحات، وأرغمت حكومة البعث على الإعتراف بالحكم الذاتي للكورد في 1970.

 

خلال عهد الثورة ، وفي 28أيلول 1963، إنطلقت إذاعة صوت كوردستان التي تعد المدرسة الإعلامية الكوردستانية العريقة والتي كان تأسيسها بتوجيه من البارزاني الخالد وقيادة ثورة أيلول التحررية وذلك لأيصال صوت الثورة الى الشعب الكوردي وصوت الكورد الى العالم.

 

وفي ظل واقع صعب وقاسي، وفي ظل ظروف دولية كانت لصالح الحكام على حساب الشعوب، ولصالح المصالح على المباديء والقيم والاعراف الانسانية والسماوية، أصبحت تلك الاذاعة صوتاً هادراً للبيشمركه الرابضين في سهول و روابي وجبال كوردستان، صوتاً للعمال والفلاحين والطلبة والمثقفين ،ولعموم الكورد والعراقيين الذين تعرضوا لشتى أنواع التعذيب في سجون الحكومات العراقية المتتالية، صوتاً لإناس عاهدوا الله والوطن وأرواح الشهداء، أن يظلوا من جهة أشواكاً في عيون أعداء الإنسانية، ويكونوا لهم بالمرصاد في ساحات الوغى ومن جهة أخرى يناضلوا من أجل الحياة ونشر أجواء السلام والمحبة والمودة والأمان والأطمئنان.

 

لقد حظيت هذه الاذاعة، ومنذ البداية عهدها، بالعشق الاسطوري للعاملين فيها، والذين ضحوا بكافة ملذات الحياة في المدن، وفي أوقات كانت تحرق أرض كوردستان بقنابل النابالم و الفسفور والاسلحة المحرّمة دولياً، إستطاعت إشباع رغبات المستمعين في كافة أجزاء كوردستان، ونشر النهج التربوي الأخلاقي للثورة الكوردية، وترسيخ الفكر الديمقراطي، وفضح أساليب النظم الوحشية الحاكمة في بغداد وممارساتها القمعية ضد الشعب الكوردي التواق للحرية والكرامة الإنسانية. كما نجحت في رفع عزيمة ومعنويات البيشمركه لصد الهجمات الشرسة لجيوش وجحوش السلطات الباغية، وأوقدت بصوتها الجياش أوار المقاومة والصمود والثورة ووجهت مسيرة النضال نحو النصر، ورافقت مختلف مراحل النضال لشعب كوردستان والعراقيين الاحرار الذين لجؤا الى المناطق المحررة في كوردستان هرباً من تعسف الحكومات، وحباً للحرية والانعتاق، وأدت رسالتها الإعلامية الثورية النضالية الإيجابية الفاعلة والصادقة بأمانة وإخلاص ووفاء وإتقان ..

 

واليوم ، يمكننا القول أن إذاعة صوت كوردستان لاتزال شامخة كشموخ جبالنا الشماء، وتحافظ على ثقلها الإعلامي وتؤدي رسالتها القومية والوطنية بكل مصداقية وواقعية وبمهنية صحفية رائعة من خلال برامجها المتنوعة المختلفة، وتضحي وتناضل وتكفاح من أجل إيصال كلمة الحق إلى مستمعيها، وتعتبر الظهير القوي للمؤسسات الحكومية الرسمية في إقليمنا الناهض، والتي تعمل من أجل بناء الإنسان الكوردستاني الحر الصادق والوطن المستقل وتدير شؤون البلاد والعباد وفق القانون، وما زالت تعتبر الصوت الحقيقي المعبرعن طموح الشعب الكوردستاني بكل أطيافه وقومياته ومذاهبه، والمدافع الأمين عن آمال ورغبات المواطنين ومطالبهم المشروعة وعن حقوقهم وحرياتهم العامة والخاصة، وعن الحياة الديمقراطية الحرة السعيدة في المجتمع الكوردستاني.

 

في هذه المناسبة العزيزة على قلوب الملايين من الكوردستانيين، لا يسعنا إلا أن نحيي بإجلال أرواح شهداء الحركة التحررية الكوردستانية، وأرواح كل الخيرين من اولئك المناضلين الذين عملوا في تلك الاذاعة، والذين ببنادقهم وأقلامهم وأصواتهم دافعوا عن أسمى ما نملك، وأوصلوا الرسالة المقدسة لثورة ايلول، ونهنيء مديرها الأخ العزيز عبد الرزاق علي، وكافة العاملين فيها ونشد على أيديهم ونتمنى لهم ولإذاعتنا الحبيبة العمر المديد والنجاح والتوفيق.

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.