اخر الاخبار:
حصيلة جديدة للمصابين بأحداث اليوم في بغداد - الأربعاء, 28 أيلول/سبتمبر 2022 19:28
القصف الإيراني يوقع عدداً من الشهداء والجرحى - الأربعاء, 28 أيلول/سبتمبر 2022 10:32
مقررات مجلس الوزراء خلال جلسة اليوم - الثلاثاء, 27 أيلول/سبتمبر 2022 20:34
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

يوميات حسين الاعظمي (819)- العازف المطرب ستار ناجي

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

حسين الاعظمي

 

عرض صفحة الكاتب 

يوميات حسين الاعظمي (819)

 

العازف المطرب الاداري ستار ناجي

12 حزيران 2021.

        واقع الحال، يبدو ان الذكريات الطلابية والتدريسية، او حياة الدراسة بشكل عام، مهيمنة على مشاعر الغالبية من الاساتذة والطلبة على حدٍ سواء عندما يتذكرونها في اللقاءات التي امست مع الكثيرين متباعدة نتيجة الظروف القاهرة التي يعيشها بلدنا العراق على وجه الخصوص. ولعل الوفاء والعرفان الذي لمسه الاساتذة من طلابهم، هو ابرز الحالات التي سادت وزادت في متعتها عند اللقاء، خاصة عندما يسود الحنين الذي يعتصر القلوب المتشوقة والمحبة لبعضها ويهزها مشاعر نادرة نقية وصادقة تماما. لقاءات تملؤها الاشواق والمحبة والاحترام تصل احيانا حد البكاء الطويل عندما يمتلئ القلب ويفيض عن اللسان والتعبير. ولعليّ احد من عاش هذه الاجواء التي سادتها المحبة والنقاء بين الاساتذة والطلبة وعلى الاخص من الذين نلتقيهم في سفراتنا الخارجية بعد ان تشتت الكثير جدا من اخوتنا وزملائنا وطلبتنا في ارض الله الواسعة نتيجة ظروف بلدنا العزيز القاهرة..! وبما ان الدراسة التي نتحدث عنها في الاختصاص الموسيقي والغنائي، فان زملائنا وطلبتنا باتوا اليوم من الفنانين الكبار في العالم الذين يشار لهم بالبنان رغم غربة الغالبية منهم، بل وحتى من بقي في ارض الوطن الغالي محاولا خدمته بما يمكنه من خدمة.

 

       ستار ناجي، احد طلبتنا النجباء مطلع ثمانينات القرن العشرين، بدت عليه منذ البداية علامات نبوغ فني واعد، بحيث ساهم في حفلات معهدنا -معهد الدراسات الموسيقية- في شتى المناسبات وهو طالب حتى عندما كان في مراحله الدراسية الاولى مغنيا رائعا للاغاني العراقية التراثية وغيرها، ثم تطور بمرور الزمن ليكون عازفا جيدا على آلة العود وآلات اخرى، ومن ثم تستقر رؤيته وبناؤه لمستقبله الفني، وهكذا كما يبدو لنا سارت تجربته الفنية الى النجاح تلو النجاح في الغناء والعزف ومن ثم الادارة..!

     مرة اخرى اتذكر عندما نقلت ادارتي من بيت المقام العراقي الى استلام ادارة معهد الدراسات الموسيقية عشية استلام السيد مفيد الجزائري مهام وزارة الثقافة في تشرين اول عام 2003. كان حينها الفنان ستار ناجي معاونا فنيا في المعهد، ولمعرفتي الدقيقة به وبامكانياته، ابقيته معاونا فنيا خلال مدة ادارتي للمعهد التي تجاوزت السنتين بقليل. وبعد استقالتي ومغادرتي العراق الى المملكة الاردنية الهاشمية، استلم بعدي ادارة المعهد الاستاذ الدكتور حسين احمد شريف الدليمي، حتى تم اختيار الفنان ستار ناجي مديرا للمعهد الذي استمر في ادارته زمنا تجاوز السنوات العشر..! على كل حال، يمكننا الآن الاستعانة بما وردني من اخي الفنان المرموق ستار ناجي من معلومات عن تجربته وسيرته الفنية هذا اليوم 12 حزيران 2021 السبت. واليكم ما كتب.

 

(الأستاذ العزيز الدكتور حسين اسماعيل الاعظمي المحترم تحية حب وتقدير لك على مبادرتك الراقية كشخصك الراقي وبكل ممنونية منك اكتب لك مقتطفات من سيرتي الذاتية والفنية على مدى ٤٠ عام وأكثر مع محبتي وتقديري لك استاذي الفاضل.

الاسم ستار ناجي عمران العبيدي تولد بغداد الكرخ الرحمانية سنة ١٩٦٣.

البداية مع الفن من مركز شباب الإسكان سنة ١٩٧٥ بعدها دخلت الى معهد الدراسات الموسيقية في العام الدراسي 1980-1981 وتخرجت في العام الدراسي 1986-1987  وحصلت على شهادة دبلوم فن عالي في الموسيقى. ثم دخلت كلية الفنون الجميلة سنة ٢٠٠٥ لكني لم أكملها لأسباب خاصة..!

 

عملت مع الفرقة النغمية المركزية للاتحاد الوطني لطلبة العراق بأشراف الأستاذ فاروق هلال والمايسترو علاء مجيد وعملت مع الفرقة العراقية للتراث الموسيقي بأشراف الأستاذ منير بشير وشاركت معها بعدة مهرجانات للمقام العراقي سنة 1985 و1986

شاركت بمهرجانات دولية في روسيا وبولونيا والنرويج والصين وإيطاليا والمغرب ومصر وتونس والاردن مع فرقة أنغام الرافدين ومؤسسها الأستاذ طه غريب وبرفقة الأساتذة صباح هاشم وقيس الاعظمي ومحمد خليل وصباح كاظم. وعملت مع فرقة بابل  في زمن د علي عبدالله وفاروق سلوم.

 

عملت مدرسا في معهد الدراسات الموسيقية منذ عام ١٩٩١ ولحد الان لمادة المقام العراقي واتبعت منهاج الأستاذ شعوبي ابراهيم في التدريس كونه اكاديمي وموسيقي وموثق باشرطة تحتوي المنهج كله.

 

عملت معاونا فنيا في المعهد منذ إدارة د فتح الله احمد وموفق البياتي حتى ادارة الأستاذ حسين اسماعيل الاعظمي.

أستلمت مهام إدارة معهد الدراسات الموسيقية كمديرا له منذ عام ٢٠٠٨ ولغاية ٢٠١٩ اي لمدة ١١ سنة في أصعب مراحل الحياة في بلدنا العزيز.

 

لم اترك التدريس حتى وانا مديرا للمعهد كمدرس لمادة المقام العراقي ولازلت ازاول التدريس بعد تركي إدارة المعهد حبا وشغفا بهذا المعشوق الموسيقي.

 

استاذي الغالي دكتور حسين الاعظمي هذا موجز لسيرتي الذاتية والفنية ولك التصرف الحر في اختيار مايناسبك وتقبل جزيل الشكر والتقدير والاحترام لأنك كنت الداعم الصادق والصريح لي في كل الأمور الفنية والإدارية وهذا نابع من أصالة معدنك وعراقيتك وغيرتك المشهودة على بلدك داعيا ربي ان يحفظك ويوفقك في كل حياتك ياراقي).

 

والى حلقة اخرى ان شاء الله.

 

اضغط على الرابط

ستار ناجي، شعر وابوذية

https://www.youtube.com/watch?v=Y4EjsQvnb6k&ab_channel=%D9%82%D9%8A%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A8%D9%8

A%D8%AF%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D8%A

F%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D8%AF%D9%8

A%D9%82%D9%8A%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D8%AF%D9%8A

 

ستار ناجي، اغنية احبك

https://www.youtube.com/watch?v=OouO7gLUXxs&ab_channel=MohammadGomarMohammadGomar

 

ستار ناجي، امسية غنائية

https://www.youtube.com/watch?v=doiq7SlGzSM&ab_channel=MohammadGomarMohammadGomar

 

 

الفنان المرموق مدير معهد الدراسات الموسيقية ستار ناجي.

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.