اخر الاخبار:
تفكيك مجموعة اجرامية "خطيرة" في بغداد - الأربعاء, 12 حزيران/يونيو 2024 10:52
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

لدعمه الكيان الصهيوني وجرائمه نطالب بايقاف تزويد الاردن بالنفط// سعد السعيدي

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

سعد السعيدي

 

لدعمه الكيان الصهيوني وجرائمه نطالب بايقاف تزويد الاردن بالنفط

سعد السعيدي

 

يقوم الاردن ومنذ تشرين الثاني الماضي بتحويل اراضيه الى جسر لتزويد الكيان الصهيوني الغاشم بالبضائع المختلفة. وتأتي هذه البضائع التي تنقلها شاحنات اماراتية وتركية الى الاردن ومن ثم الى دولة الكيان المؤقت، من موانيء الامارات عن طريق السعودية. وقد جرى فتح هذا الطريق بعد غلق الحوثيين طريق البحر الاحمر امام سفن الكيان منذ انطلاق معركة طوفان الاقصى.

 

منذ سنوات يزود العراق دولة الاردن هذه بالنفط بموجب مذكّرات تفاهم سنوية مبرمة بين البلدين. وتشكل كميات النفط الموردة نحو 7 بالمئة من احتياجات الأردن من النفط الخام. ويشتمل الاتفاق على توريد نحو 15 ألف برميل نفط يوميا للأردن باسعار تفضيلية تشكل اقل بنحو 16 دولارا أمريكيا عن سعر برميل الخام العالمي. وكانت آخر مذكرة تفاهم بين البلدين لتوريد النفط قد وقعت في ايار العام الماضي.

 

بيد ان الاردن قد اعلن قبل ايام بان توريد النفط اليه من العراق قد توقف قبل انتهاء فترة التعاقد بنحو قرابة 12 يوما وتحديدا في 22 نيسان الماضي، بدلا من الرابع من ايار الحالي. وقد خاطبت وزارة الطاقة والثروة المعدنية الأردنية وزارة النفط العراقية للموافقة على تمديد مذكرة التفاهم لمدة ثلاثة أشهر إضافية وفقا للشروط التعاقدية ذاتها، وذلك من تاريخ انتهاء مذكرة التفاهم بتاريخ الرابع من ايار للعام الحالي. وذلك لكون مذكرة التفاهم قابلة للتمديد بموافقة الجانبين. ولم يورد الاردن اسباب توقف توريد النفط العراقي.

 

بناء على هذه المعلومات نطالب حكومة السوداني بايقاف توريد النفط للاردن المطبع مع دولة الكيان كليا وعدم تمديد مذكرة التفاهم او اية اتفاقية توريد نفط اخرى. وذلك ليس فقط دعما لمعركة طوفان الاقصى ومع استمرارها، وانما ايضا للسبب الآخر الذي لا يقل اهمية وهو قيام هذا الاردن وبلا ادنى خجل بدعم دولة الكيان الصهيوني العنصري لدى تحويل اراضيه لجسر بري لنقل البضائع والمدد اليه تعويضا عن انقطاع طريق البحر الاحمر كما اسلفنا. وهذا مع نفس وقت شن هذا الكيان المجرم لحرب ابادة عنيفة للفلسطينيين مع رفضه لحقهم في اقامة دولتهم المستقلة. ومع هذا الدعم يكون الاردن مشاركا في جرائم الحرب الصهيونية بحق الفلسطينيين.

 

وليكن بعلم السوداني انه إن قام بتجديد عقد توريد النفط الى الاردن غير الشقيق المساهم في جرائم الحرب الصهيونية ضد الفلسطينيين، سيصبح هو ايضا مشارك في جرائم الحرب هذه.

 

وسنكون بانتظار رؤية تطبيق هذه المطالبة مع متابعتنا لهذا الامر.

 

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.