اخر الاخبار:
سقوط مدني ضحية بقصف جوي تركي شمال دهوك - الخميس, 18 تموز/يوليو 2024 09:01
قصف بطائرة مسيرة يستهدف قرية في السليمانية - الأربعاء, 17 تموز/يوليو 2024 08:48
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

الإنقلاب التاريخي للإنتخابات الفرنسية!// نيسان سمو

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

نيسان سمو

 

عرض صفحة الكاتب 

الإنقلاب التاريخي للإنتخابات الفرنسية!

نيسان سمو

 

أن تسأل أي سياسي غربي حاكم بين الشيطان أو اليسار فسيرتمي بحضن الشيطان ولا يسمع كلمة اليسار! هذه قاعدة علمية لا تقبل المناورة! كلمة اليسار يعني العدو الإلهي للغربي، الديمقراطي طبعاً! أي سياسي غربي يُفضل إرهابي، إسلامي، يميني متطرف، إيراني، أفغاني، برازيلي وتوابعهم عن أي يساري حتى إن كان إبن نابليون أو ديغول أو تشرشل!

 

فماذا يعني سقوط الديمقراطية الفرنسية بأحضان أقصى اليسار! والله حتى آني ما أفتهم شيء من هذا اليسار!

 

حاول ماكرون المراوغة فقام بحل البرلمان والدعوة إلى إنتخابات جديدة كمناورة شيطانية منه ولكنه وقع في فخ اعمق! حاول تجنب اليمين المتطرف ( بعدين راح نرجع للتطرف ) فوقع في فخ الشيطان ( اليسار )! كل شيء ممكن هظمه في المعدة إلا كلمة اليسار أو الاشتراكي! فماذا يحصل في فرنسا!

 

رئيس وزراء فرنسا قدم إستقالته وقال جملة كبيرة وغريبة: ليس هناك أغلبية مطلقة يقودها المتطرفون! لا اعلم كيف يسمح له ان يقول هكذا كلام! وماذا يعني بالمتطرفون؟ هل هُم اليسار أو اليمين! كيف يحق له أن يُسمي حزب قاده الشعب للفوز بالإنتخابات إلى حزب متطرف ( يعني ارهابيين )! ولا احد في الإتحاد الأوروبي التافه يسأل عن الشعب الذي صوَت لهذا الحزب! هل هو شعب إيراني، جزائري، عراقي، أفريقي، باكستاني، هندي أو هو شعب فرنسي! يفوز الهندي الباكستاني الأفغاني الصومالي السوداني في كل الإنتخابات الأوروبية لا يهم بشرط ان لا يكون يميني أو يساري! بالرغم من إن الحزبان يدعوان إلى حماية البلد اكثر من أي حزب حاكم! طُز بالدولة والبلد والشعب ولا يهم المستقبل فقط أن لا تنظر إلى روسيا ! فقط أن تدعم كييف ! السر الغامض في المعادلة القائمة!

 

كيف فاز أقصى اليسار لا اعلم! المشكلة لا ثقة لي حتى في صلواتهم! من المعروف إن حزب أقصى اليمين ( المتطرف الارهابي الذي يدعو إلى حماية فرنسا ) هو الذي كان مرشحاً بشكل قوي للفوز في الإنتخابات أمام التكتل الهش الحاكم، ولكن تفاجأ العالم قبل الفرنسيين بفوز كاسح لأقصى اليسار! كيف تحول الشعب خلال أسبوع واحد من أقصى اليمين إلى أقصى اليسار لا اعلم! ولكن الذي اعلمه هو سقوط الحزب الحاكم! الحزب الحاكم مرفوض من قِبل الشعب! وهذا يقودنا إلى اهم سؤال في حلقة اليوم هو لماذا! لماذا اغلب الأحزاب الحاكمة في أوروبا تسقط وهي غير مرغوبة من قِبل الشعب! الجواب إتصل بصديق.

 

إذا قلتُ بإنها مناورة من ماكرون للإلتفاف إلى شيطنة جديدة قد لا أُصدّق نفسي بنفسي! مناورة لإبعاد اليمين المتطرف وإستبداله بيسار قد يمكن التحالف معه لا اعلم! ولكن اليسار يعني الشيطان بالنسبة لهم! لا يهم، المهم أن لا يذكر كلمة بوتين على الخارطة! هَم فكرة!

 

يمكن لهم أن يشتروا اليساري ( هو دائماً للبيع ) لهذا اتو به وطردوا من خلاله اليميني! حتى هاي لا استوعبها! ولكن الذي لا استوعبه اكثر هو كيف قفز حزب اليسار ( المتطرف ) خلال أسبوع واحد إلى اعلى القمة! أنا واثق بأن الحاكم الحالي سيضع يده مع اليسار لتشكيل حكومة حتى لو كانت مهينة أو هجينة أو متطرفة من اجل إبعاد أي حزب قد يسمح لرياضيي موسكو الإشتراك في أولمبياد باريس ! هذه هي الديمقراطية الحقيقية ! والدليل على الديمقراطية الغربية الحقيقية هي : في السنة الأخيرة وصل إلى رئاسة وزراء بريطانيا أربعون وزير هندي باكستاني افغاني ورحلوا في نفس العام ! أتحدى واحد في العالم ان يذكر لي أسماء رؤساء الحكومات البريطانية خلال الثلاثة سنوات الأخيرة ! أو حتى رؤساء وزراء فرنسا في نفس الفترة ! لعبة قذرة بيد قذرين وبإسم الديمقراطية ! هل هناك اقذر من أن لا يوجد شخص واحد في امريكا ليترشح لقيادة اكبر دولة في العالم غير بادين ( اكو داعي لذكر اللقب ) أو ترامب !

 

سأختم المنظر واقارنه بالمشهد التالي ! هو هكذا تماماً ، لا تذهب بعيد ولا تفكر ولا تحلل ولا تتعب نفسك !

 

حصلتُ على وظيفة في احد المخازن مؤخراً ( عامل بسيط ) ! مخزن كبير ويُجهز كل الأجهزة وقطع الغيار لميناء ومعامل كثيره على ذلك الميناء . المخزن جميل وُمُرتب ونظيف في اول طلة ! من الخارج . المديرة هي إنسانة مؤدبة ( من البعيد ) وهادئة وبسيطة وتقود الإدارة منذ سنوات طويلة ! وكعراقي وقح اكتشفت بأن المخزن من الداخل جيفة ، وتعبان ، وخربطة ، ومهتل ، وغير نظامي ويجب تغيره بشكل شبه كامل ! لم تمر إلا أسابيع حتى قررت التدخل بالرغم من إنني لا أملك تلك الصلاحيات ولكن لم أتحمل المنظر ! فذهبت إليها وذكرت لها بما يجب تغيره وتعديله وتصليحه وووو إلخ ! قلتُ لها بأن المخزن نظيف من الخارج ولكنه جيفه من الداخل فيجب تغيره وتعديل اغلب الأقسام ، فسهبتُ لها الطريقة والأقسام التي يجب تغيرها ! تفاجأت بشكل غريب ، غريب جداً وكأن شخصاً سمع نظرية

 

جديدة لا يعلم شيء عن نظائرها المشعة ! إي والله ! فكان ردها كلامك يمكن ان يكون صحيح ، ولكن سنحتاج إلى مصاريف كثيرة وموافقة ألمانية ( المخزن مملوك لشركة المانية عملاقة ) فدع الأمر كما هو وبدون وجع الرأس ! خليها مستورة الله يستر عليك ! فتركتها كما هي رغبت .

 

هكذا هي الحكومات التي تحكم معظم أوروبا ! شركات تافهة ومسؤولين اتفه وبإسم نفس الديمقراطية !

 

لا يمكن للشعوب المتخلفة التقدم إلا أن تبدأ من نقطة الصفر ! هكذا هو الحال مع الشعوب

 

                الأوروبية المتخلفة ! شنو عبالكم نسيت المقولة !

 

نيسان سمو 07 /07 /2024

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.