اخر الاخبار:
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

مقالات وآراء

صفحة المهى (15) ــ ما هي الممنوعات في غذاء الكلاب؟// ترجمة: شذى توما مرقوس

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

 ترجمة: شذى توما مرقوس 

 

 عرض صفحة الكاتبة 

صفحة المهى (15) ــ ما هي الممنوعات في غذاء الكلاب؟

مواد غذائية سامَّة

ترجمة: شذى توما مرقوس

 

صفحة المهى / 15

من أجل عالمٍ متوازنٍ وسليمٍ وأجمل

 ( سلسلة صفحة المهى لأخبار الشأن الحيواني وعالم الطب البيطري )

 ( التنوع الحياتي هو أجمل ما يتميز به كوكبنا الأرض  ، تصوروا كوكباً ليس فيه سوى الإنسان كنموذج للحياة ؟ ما هو شعوركم ؟ )

 

ما هي الممنوعات في غذاء الكلاب ؟ ـ مواد غذائية سامَّة

Was dürfen Hunde nicht essen ? – Giftige Lebensmittel

(  المواد الغذائيَّة الضارَّة لِلكلاب ) .

ــ موضوع مُترجم عن الألمانية ــ

ترجمة: شذى توما مرقوس

الأحد 6 / أيار / 2018 م

 

ليس كل المواد الغذائية النافعة للإنسان تكون صحية ونافعة للكلاب أيضاً، فلقد بيَّن الباحثين أن هناك اختلاف، إذ يُمكن أن تكون بعض المواد اللذيذة والمُغذية للإنسان ضارّة للكلاب وتقود لظهور أعراض التسمُّم ، فعندما يُعطى الكلب ما هو غير صالح لتغذيتهِ ، أو يقوم الكلب بتناولهِ بنفسهِ دون أن ينتبه صاحبه لذلك تنطبق القاعدة [ الجُرعة ( أو الكمية ) هي التي تُحدِّد السُميَّة ].

فبينما تُعدُّ الكميات ( أو الجرعات ) القليلة المحدودة غير خطرة ( ورُبَّما صحيَّة في بعض الأحيان ) ، يُمكن أن تقود الجُرعات ( أو الكميات ) العالية من مادة غذائية معينة إلى مشاكل حقيقية خطرة .

المواد الغذائية التالية لا يُسمح بإعطائها للكلاب :

الشكولاتة، النيكوتين والكوفائين، الأفوكادو، البصل والثوم، العنب والزبيب، الكبد، اللهانة.

 

الشكولاتة :

المعروف أن الشكولاتة تحتوي على الكاكاو، الكاكاو يحتوي على مادة الـ ( Theobromin) ، وهي مادة قلوية  Alkoloid  لها تأثير مُشابه لتأثير الكوفائين في الإنسان.

الكلاب في كل الأحوال لا يُمكنها الهضم والاستخلاص من هذهِ المادة، ولهذا فعندما يتناولها الكلب يُعاني من اضطراب ( انتكاس ) في الدورة الدموية، مشاكل هضمية، وأيضاً ارتجاف.

 

النيكوتين والكوفائين :

التاباك Tabak والقهوة، وأيضاً كل المشروبات التي تحتوي على الكوفائين هي عالية السُميَّة بالنسبة للكلاب، ولأن الجهاز الهضمي للكلاب غير قادر على هضم واستخلاص ( الأيض الغذائي ) هذهِ المادة، لهذا تبقى هذهِ المادة السًميَّة لوقت طويل في دم الكلب مما تقود إلى اضطراب في ضربات القلب، مشاكل في الكليتين أو أضرار عصبية.

الجرعة المُميتة بالنسبة للكلب حُدِّدت بـ 5 ــ 25 غرام من التاباك الجاف، وأيضاً من المُمكن الماء المُنقعة فيه السكائر أن يُسبِّبَ للكلب تسمُماً بالنيكوتين.

أعراض التسمم: التقيؤ، التشنجات، القلق وعدم الهدوء، سرعة التنفس، تسارع ضربات القلب، اضطراب في الحركة، ارتجاف العضلات وأيضاً اضطراب في الدورة الدموية.

 

الأفوكادو :

ثمرة الأفوكادو، جذعها، قشرتها، حبتها أو لُبَّها، وكذلك أوراقها تحتوي على الـ  Persin ، هذه المادة السامة تؤثر في الكلاب تأثيراً ساماً، ومن المُمكن أن تقود إلى أضرار  مُميتة  للعضلات القلبية.

من المُضاعفات الأُخرى التي تتسبَّب فيها ثمرة الأفوكادو للكلاب هي: السُعال، اضطراب في التنفس، اضطرابات في الهضم، ضعف عام ، القلق وعدم الهدوء.

أيضاً عندما تكون ثمرة الأفوكادو حاوية على كمية محدودة من الـ Persin فإنها تقود إلى مشاكل صحيَّة، فنسبة الدهون العالية الموجودة في الثمرة ( الطبقة اللحمية من الثمرة ) تقود إلى الإسهال أو التقيؤ.

من المُمكن أيضاً وحينما يبتلع الكلب ثمرة الأفوكادو كاملة فأنه قد يُعاني فيما بعد من أنسداد الأمعاء.

 

البصل والثوم :

جميع أنواع البصل والثوم لهم تأثير سُمِّي على الكلاب، هذا التأثير السُميّ المُتكوِّن من ارتباط كبريتي Schwefel verbindung يُهاجم كريات الدم الحمراء ويُصيبها بالضرر.

فعندما يتعرض الكلب لهكذا حال يُصاب بفقر دم خطر على حياته.

رغم إن الكمية السُمِيَّة الموجودة في البصل أعلى مما هي عليه في الثوم، إلا أنه لا يُنصح باستعمال الثوم لمُكافحة الطفيليات، حيثُ أن خمسة غرام من الثوم لكل كيلوغرام ( 5 غم / كيلو غرام ) من وزن الحيوان تكفي لِتُحدث التسمُم للكلب.

هذه الكمية ( 5 غرام من الثوم لكل كيلو غرام من وزن الكلب ) تُقدر تقريباً بفصين من الثوم.

 

العنب والزبيب :

العنب والزبيب هما مادتان سُميَّتان للكلاب، وتناولهما يُسبِّب الأعراض التالية لدى الكلاب:

التقيؤ، الإسهال، التشنجات ( الانقباضات ) في المعدة، ارتجاف.

في حالة تناول الكلب لكميات كبيرة ( جرعات عالية ) منهما قد تُصاب الكليتين بالعجز وهذا قد يقود بدوره للموت أحياناً، خصوصاً الزبيب درجة سُميّته عالية، ذلك لأن المادة السُمِيَّة مُركزة فيه بشكل كبير، ولكن لحد الآن لم يتمكن الباحثون من تحديد الكميات المُميتة من الزبيب، إلى حد الآن توجد فقط تقديرات ( تخمينات ) أدلى بها بعض الباحثين الأمريكيين قدرت إن كمية 11,6 غرام من العنب للكيلو الواحد من وزن الكلب تُعتبر خطرة على حياته.

 

الكبد :

يتوفر الكبد على فيتامين A ، وهكذا هو مصدر طبيعي من مصادر التغذية، كميات قليلة منه لا تأتي بضرر، في حالة تخطي المقادير العادية ( الكمية العادية) المقبولة من الكبد، فمن المُمكن أن تؤدي إلى فرط الفيتامين (Hypervitaminose) ، الأعراض هنا قد تكون مثلاً مشاكل في الجلد، أو سقوط الشعر، وفي حالات نادرة يؤدي فرط التزود بفيتامين A  إلى تغيُّر في حالة العظام ، اضطراب في حركة العضلات التوجُهية وأيضاً التقيؤ.

 

الحليب :

أيضاً وغالباً ما تُعاني الكلاب من مدى ( أو حدود ) قدرتها على تحمل كمية اللاكتوز.

 الكلاب البالغة بالذات تكون حساسة من الكمية المُفرطة في تناول منتجات الحليب، ذلك لأن فعالية الأنزيم Laktase المسؤول عن تفتيت عُنصر سكر الحليب ( اللاكتوز ) تقلُّ فعاليته مع تقدم عمر الكلب، وهكذا فإن اللاكتوز المُتناول لا يُمكن هضمه ويترسب في الأمعاء الغليظة والنتيجة تكون تكدُس اللاكتوز بكميات كبيرة هناك ومشاكل في الهضم.

مقدار 20 مل لكل كيلوغرام (20 ml / kg) من وزن الكلب يومياً يُعتبر مقدار مُمكن لمعدة الكلب تحمُّله، لكن لا يجوز تخطي هذهِ الكمية.

في حالة الحليب المُنتج خصيصاً للقهوة ( Kondensmilch ) والذي يحتوي على نسبة عالية من اللاكتوز فيجبُ أن لا تتعدى الكمية المُعطاة للكلب أكثر من عشرة مل لكل كيلو غرام واحد ( 10 ml / kg  )  من وزن الحيوان .

منتجات الحليب الأخرى كاللبن أو الكوارك فعلى العكس يُنصح بها في حالات مشاكل المعدة ولكن أيضاً بكميات قليلة ومحدودة جداً حتى تُعدُّ صحيَّة .

 

العظام :

عموماً يُنصح بتجنب إعطاء الكلاب العظام، وخصوصاً العظام النيّة ( الغير المطبوخة ) من عظام الدجاج أو الحيوانات البريَّة، وأيضاً العظام المطبوخة، يعود سبب ذلك إلى الخطر القائم نتيجة الزوايا الحادة للعظام والدقيقة، وقد يُعاني الكلب نتيجة لذلك من إمساك، وفي حالات أُخرى أخطر قد تؤدي إلى انسداد المعدة والأمعاء، إضافة إلى إن العظام القويَّة الصلبة تُخلِّفُ أضراراً بالغة في الأسنان وتجويف الفم ( الخطم ) ، أو في المجرى الهضمي.

 

البيض الغير المسلوق :

إطعام الكلب بيضاً مسلوقاً سلقاً تاماً لا اعتراض عليه حيث إن بيض الدجاج غني بالعناصر الغذائية والحوامض الأمينية الأساسية والتي تُساعد في بناء الجسم وتحمي خلايا العضلات، ومهمة أيضاً في عمليات الأيض الغذائي.

لكن البيض الغير المسلوق ( النيء ) ممنوع بتاتاً تغذية الكلاب بهِ، حيث إن البيض يحتوي على مثبطات الأفيدين والتربسين (Avidin und Trypsininhibitoren  ) ، وكلا العُنصرين يعملان على إعاقة هضم الكثير من العناصر الغذائية الأُخرى و تقود إلى عسر الهضم .

 

المكاداميا ( من المُكسَّرات ) ، ونواة الثِمار  :

جميع هذه المواد ( المكاداميا والتي هي نوع من المُكسَّرات ، ونواة الثِمار ) تحتوي على الأميغدالين ( Amygdalin) الذي يؤدي إلى تعطيل الخلايا التنفُسيَّة ، لهذا السبب من المُمكن أن تُشكِّلُ خطراً على حياة الكلب لو تمّ تغذيته بها.

 

اللهانة ( فصيلة الورقيات )  :

تغذية الكلب على اللهانة النية ( الغير المطبوخة )  قد تُسبِّب له تجمع الغازات وتقلصات ( تشنجات ) في البطن، ذلك لأن اللهانة تحتوي على الـ Disaccharide والتي هي من المواد الصعبة الهضم.

 

 

وهكذا فإن المواد المار ذكرها يُنصح بعدم تغذية الكلب عليها ، ولا حتى في حالة عدم ظهور أية أعراض تسمُّم سابقة ، ذلك لأن تغذية الحيوان عليها لفترة طويلة وبمقادير صغيرة مسموح بها يؤدي إلى تراكم التأثير السُمِّي لها وتُسبِّب الأضرار البليغة لأعضاء الكلب قد لا ينتبه لها صاحب الحيوان .

التغذية المُتبعة والمًناسبة لكل كلب وحاجاته الجسميَّة تكون صحيَّة ومفيدة ، ومن خلال هذهِ التغذية المُناسبة والصحيحة يستفاد جسم الكلب من العناصر الموجودة فيها بشكل سليم يُساعد في سدِّ احتياجات جسم الكلب وبنائهِ .

 

 

المصدر :

http://Futalis.de/hunderatgeber/ernaehrung/grundlagen/fuetterungstipps

/verbotenelebensmittel/liste

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.