اخر الاخبار:
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

اخبار عامة

احتجاجات الجنوب العراقي... حصار إعلامي على كافة المستويات

 

بغداد ــ العربي الجديد

مع تصاعد أعمال العنف التي تمارسها القوات الأمنية مع المحتجين، وهو ما وثقته مقاطع فيديو وصور مختلفة نشرها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، يعيش عراقيون مغتربون حالةً من القلق على مصير أقاربهم في داخل البلاد.

 

فالحكومة عمدت إلى قطع شبكة الإنترنت، ما حرم المغتربين من التواصل مع ذويهم وأقاربهم، في وقت تشهد البلاد احتجاجات واسعة انطلقت منذ 8 يوليو/ تموز الجاري، وهو ما صعّب من مهمّة الصحافيين في تغطيتها، خصوصاً العاملين في مؤسسات إعلامية غير محلية.

 

يأتي ذلك في وقت يؤكد صحافيون أن وسائل الإعلام المحلية تلقّت أوامر بعدم نقل أي معلومات أو مقاطع فيديو أو صور تفيد بوجود اعتداء من قبل القوات الأمنية على المحتجين والاكتفاء بالرواية الحكومية الرسمية عن مجريات الأحداث.

 

وأكد عراقيون مغتربون لـ"العربي الجديد" أنهم تمكنوا من الاتصال بذويهم في داخل البلاد من خلال عودة جزئية للإنترنت، معربين عن قلقهم على مصير أهاليهم بسبب محاولات "قمع" الاحتجاجات باستخدام الرصاص الحي.

 

اخبار عامة

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.