اخر الاخبار:
القبض على داعشيين في نينوى بحوزتهما صواريخ - الأربعاء, 12 كانون1/ديسمبر 2018 18:19
ثلاثة سدود في دهوك مهددة بالانهيار - الأربعاء, 12 كانون1/ديسمبر 2018 11:12
تفاصيل جديدة عن هوية منفذ هجوم ستراسبورغ - الأربعاء, 12 كانون1/ديسمبر 2018 11:10
350 شرطيا يطاردون سفاح ستراسبورغ - الأربعاء, 12 كانون1/ديسمبر 2018 11:09
العراق يوجه ضربة جوية داخل الاراضي السورية - الثلاثاء, 11 كانون1/ديسمبر 2018 18:41
حركة "السترات الصفراء" ترد على قرارات ماكرون - الثلاثاء, 11 كانون1/ديسمبر 2018 18:36
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

اخبار عامة

البيان الختامي للقاء التشاوري للقوى المدنية

 

تللسقف كوم/

بعد  تحضيرات واسعة ولقاءات ومشاورات بين  الاطراف والقوى المدنية، التأم يوم السبت 10 تشرين الثاني 2018 في بغداد  اللقاء التشاوري لهذه القوى تحت شعار " توحيد عمل القوى المدنية الضمان الحقيقي للدولة المدنية الديمقراطية ".

افتتح اللقاء بكلمة ترحيب اعقبتها كلمة للجنة التحضيرية، وكلمة المرأة المدنية القتها  د. أمل الوادي. ثم توالت كلمات ومداخلات الوفود المشاركة، التي تناولت الاوضاع الراهنة في البلاد وتطوراتها، وعبرت من ناحية عن الارتياح للمباشرة في تشكيل الحكومة العراقية الجديدة، ومن جانب آخر عن عدم الرضا للبطء والتلكؤ في استكمال تشكيلها بفعل صراعات ومناورات الاطراف السياسية الكبيرة. كما طالبت بتجاوز نهج المحاصصة في تكوين الحكومة ومراعاة اختيار المرشحين من العناصر المشهود لها بالكفاءة والنزاهة والدراية بالمهام المناطة بها.

وكان قد جرى في سياق التحضير للقاء وفي مجراه، التوقف عند الازمة العامة الشاملة التي تمر بها بلادنا، وصراع المتنفذين على السلطة بما تعنيه لهم من مال ونفوذ وهيمنة، على حساب المصلحة العامة للعراقيين جميعا . وأشرت الأطراف المشاركة الأوضاع المأساوية التي تعيشها اعداد متزايدة من المواطنين، وتصاعد  نسب الفقر والبطالة،  وتدهور الخدمات وحتى انعدامها. كما جرت مناقشة نتائج الانتخابات البرلمانية الأخيرة وما رافقها، وهي التي لم تأتِ بكتلة برلمانية إصلاحية كبيرة ، تستطيع الخروج بالبلاد من ازمتها بالتعاون والتنسيق مع كل قوى الإصلاح والتغيير، ولكسر احتكار السلطة ودحر نظام المحاصصة، والسير قدما نحو تأمين الاستقرار في البلاد، واطلاق عملية الاعمار والتنمية وتحقيق العيش الكريم للمواطنين.

وتوقفت القوى المتشاورة أيضا عند أهمية وضرورة عقد لقاء لها، وتنسيق فعالياتها ونشاطاتها وعملها المشترك، على وفق مشروع الدولة المدنية الديمقراطية العصرية ، دولة المواطنة والدستور والبرلمان، التي يتم تداول السلطة فيها سلميا عبر انتخابات نزيهة وعادلة ومتكافئة.

 

 وكان بين حضور اللقاء التشاوري خمسة من أعضاء مجلس النواب العراقي، الذين قدموا مداخلات اغنت النقاش والحوار.

وفي ختام اللقاء انتخب المشاركون لجنة متابعة من سبعة أحزاب، يكون من مهماتها التهيئة لعقد لقاء تشاوري مماثل للشخصيات المدنية، والنظر في عقد اجتماع تأسيسي لاحقا، يبحث في إقامة اطار سياسي جديد للأحزاب والقوى والشخصيات المدنية العراقية.

 

وشدد المساهمون في اللقاء على :

1-   الإشادة بالحراك والتظاهر السلمي للمواطنين في عموم العراق، مع الحرص على سلمية التظاهر وعدم المساس بالممتلكات العامة والخاصة، كذلك مطالبة الدولة بالاستجابة السريعة لمطالب المتظاهرين المشروعة وحمايتهم من الدخلاء والمندسين.

2-   عدم السماح لدول الجوار والدول الإقليمية بالتدخل في الشأن العراقي والحيلولة دون فرض أجندات خارجية.

3-   حصر السلاح بيد الدولة ومحاسبة المخالفين من اجل بسط الأمن بين كافة شرائح  المجتمع.

 

واكد المجتمعون سعيهم لتحقيق الأهداف التالية :

 

1-   تشكيل اطار سياسي يجمع القوى والأحزاب المدنية  ويوحد خطابها وجهدها المدني.

2-   الالتزام بالمعايير والقواسم المشتركة التي اجتمعت عليها القوى المشاركة.

3-   اعتماد مبدأ كون الشعب هو مصدر السلطات وصاحب السيادة.

4-   احترام المواطنة وجعلها الامتياز الوحيد للأفراد وكذلك احترام الهويات الفرعية.

5-   التداول السلمي للسلطة عبر انتخابات حرة ونزيهة.

6-   العمل من اجل استبدال قانون الانتخابات الجائر بقانون آخر ديمقراطي ومنصف للجميع.

7-   انتخاب مفوضية انتخابات مستقلة حقا وغير مسيسة.

8-   إصلاح الدستور بتعديله وإضافة ما هو ضروري اليه.

9-   توطيد سيادة القانون وتطبيقها على الحاكم والمحكوم بدون تمييز.

10-استقلالية القضاء وحيادتيه وعدم خضوعه للسلطة التنفيذية.

11-إبعاد القوات المسلحة الوطنية والأجهزة الأمنية بصنوفها كافة عن المحاور السياسية وعن التحزب.

12-تجريم الإرهاب والتطرف والتكفير والفساد.

13-الاهتمام بقضايا المرأة ومساواتها في الحقوق والواجبات وتحريم اضطهادها.

14- الاهتمام بالشباب واغناء حياتهم الثقافية والفكرية والرياضية بمختلف جوانبها من خلال فتح الدورات التطويرية وإقامة المنتديات والأندية الثقافية والشبابية.

15-دعم ونشر الثقافة الوطنية والإنسانية ودعم السلم المجتمعي والتعايش بين مكونات الشعب العراقي.

16-إصلاح النظام الصحي بصورة شاملة وبما يستبعد المخاطر على صحة وحياة الفرد العراقي.

17-إصلاح النظام التعليمي وتطويره من حيث البنى التحتية والانسجام  مع القدرات الذهنية للطلاب.

18-الاهتمام بذوي الدخل المحدود ومساعدتهم في فتح مشاريع صغيرة لتأمين المعيشة، والاهتمام بذوي الاحتياجات الخاصة.

19- الاهتمام والدعم للقطاع الخاص كي يتطور ويسهم في استيعاب الأيدي العاملة والقضاء على البطالة.

20-الاهتمام بالأرامل والأيتام وضحايا الإرهاب، لضمان مستقبلهم وجعلهم أبناء صالحين للمجتمع.

21-معالجة الأخطاء وإعادة النظر في البرامج التي طرحت لتطوير الزراعة والموارد المائية والثروة الحيوانية، بما يجعلها رافدا أساسيا للاقتصاد الوطني.

22-إعادة تشغيل وتطوير المعامل (التمويل الذاتي) المتوقفة منذ 2003.

 

هذا وشاركت في اللقاء  التشاوري الاحزاب والحركات والتنظيمات التالية:

 

1-   حزب الأمة العراقية

2-   حزب التجمع الجمهوري العراقي

3-   الحزب الشيوعي العراقي

4-   الحركة الديمقراطية الأشورية

5-   الحزب الديمقراطي الكردستاني

6-   حزب الوفاق الوطني العراقي

7-   كتلة كوادر العراق

8-   الحركة المدنية الوطنية

9-   التيار القاسمي الوطني

10-الجبهة التركمانية

11- التجمع المدني الديمقراطي للتغيير

12-حزب الترقي والإصلاح

13- الحزب الوطني الآشوري

14- الجبهة الفيلية

15-الحزب الديمقراطي الكلداني

16-تيار نداء الرافدين

17-حزب البصمة الوطنية

18-النائب محمد علي زيني

19-الاتحاد الوطني الكردستاني

20-حزب بيارق الخير

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.