اخبار عامة

شرطة الموصل تحتجز فريقا تلفزيونيا "بأمر من العاكوب"

 

شفق نيوز/ احتجزت الشرطة المحلية في مدينة الموصل مراسلا تلفزيونيا ومصورا بأمر من محافظ المدينة الذي غالبا ما يتوعد الصحفيين ووسائل الاعلام ويقيد نشاطهم في المحافظة.

 

وابلغ الصحفي ياسر الحمداني مرصد الحريات الصحفية  (JFO)، بان قوة من الشرطة اعتقلت ظهر يوم الثلاثاء كلا من مراسل ومصور قناة الموصلية واقتادتهما الى مقر الفوج الخامس وحاولت اجبارهما على توقيع اوراق غير قانونية للتعهد بعدم ممارسة التغطية الصحفية في منطقة الموصل القديمة، وبعد ان رفضا التوقيع جرى نقلهم الى مركز شرطة (السرجخانة).

 

واضاف الحمداني، وهو مراسل صحفي يعمل في مدينة الموصل، ان مراسل قناة الموصلية زياد طارق بشير ومصوره احمد امجد حامد محتجزان حاليا في مركز الشرطة بأمر من محافظ نينوى نوفل العاكوب.

 

وقال مصدر محلي في شرطة نينوى لمرصد الحريات الصحفية  (JFO)، ان أمر احتجاز مراسل ومصور قناة الموصلية "صادر من المحافظ".

 

وبدات السلطات المحلية في الموصل بمنع الفرق الصحفية من الحركة في الجانب الأيمن من المدينة على خلفية تغطية الصحفيين تجريف كنيسة القاهرة في المنطقة القديمة، حيث حصر محافظ نينوى موافقات التصوير والتغطية الإعلامية به شخصياً.

 

مرصد الحريات الصحفية (JFO) يطالب شرطة محافظة نينوى باحترام القوانين المحلية والدستور العراقي وعدم الامتثال لاوامر المحافظ الخارجة عن القانون واطلاق سراح المراسل والمصور فورا، ويدعو المرصد المحافظ بالكف عن مضايقة الصحفيين واحترام النظام الديمقراطي والالتزام بالصلاحيات وعدم استغلال منصبه الوظيفي.