اخبار عامة

استجابة واسعة لدعوات الإضراب في العراق

 

بغداد ــ وكالات

بدت أحياء ومناطق كاملة في العاصمة العراقية بغداد، وعدد من المحافظات الجنوبية والوسطى، اليوم الأحد، شبه خالية، بعدما استجاب الأهالي لدعوة الإضراب العام التي أطلقها المتظاهرون، وسط انتشار أمني مكثّف وحالة من الترقب تسود المشهد.

 

ويأتي الإضراب بعدما تصاعدت دعوات لناشطين، مساء أمس السبت، والتي تفاعلت بشكل متسارع عبر منشورات وبيانات بالشوارع والتجمعات العامة، رافقتها دعوات في عدد من المساجد عبر مكبرات الصوت، للتعبير عن التضامن مع المتظاهرين المطالبين بإقالة الحكومة.

 

وبدت غالبية الجامعات العراقية والمدارس في بغداد والبصرة وميسان وكربلاء والنجف وذي قار والقادسية وبابل شبه مشلولة مع بداية الدوام الرسمي، وسط قطع للطرق المؤدية إلى بعض الدوائر الخدمية في البصرة وذي قار، وإضراب شهدته بعض المنشآت النفطية أيضاً في البصرة وميسان.

 

ورفع المتظاهرون عبارة "ماكو وطن ماكو دوام"، وأخرى "إضراب لحين عودة الوطن لأهله"، و"ما خرجنا إلا لطلب الإصلاح"، في إشارة إلى عبارة الإمام الحسين بن علي الشهيرة في العراق.