اخر الاخبار:
نص توصيات اللجنة البرلمانية بشأن الاستفتاء - الإثنين, 25 أيلول/سبتمبر 2017 18:43
إيران تغلق حدودها البرية مع الإقليم - الإثنين, 25 أيلول/سبتمبر 2017 10:55
زحمة مناورات حربية على حدود كردستان العراق - الإثنين, 25 أيلول/سبتمبر 2017 10:54
الشيوعي العراقي والشيوعي الكردستاني يجتمعان - الإثنين, 25 أيلول/سبتمبر 2017 10:52
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

شؤون تللسقف

تللسقف تنهض, اقامة اول قداس والصليب يعلو فوق تلها

تقييم المستخدم:  / 1
سيئجيد 

 تللسقف كوم/

تراس غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الاول ساكو وفي الساعة الرابعة عصر يوم السبت 18 شباط 2017 اول قداس في كنيسة ماركوركيس في بلدة تللسقف بعد بدء اعمارها وعودة عدد من العوائل الى البلدة.

 وشارك في القداس سيادة المطران مار ميخائيل مقدسي مطران ابرشية القوش وسيادة الاسقف مانفريد شتوير اسقف لينز في النمسا وعاونهم الاب فريد كينا والاب سلار بوداغ, وجمع من الشمامسة من تللسقف والقوش.

 والقى غبطة البطريرك كلمة تحدث فيها عن الفرحة باقامة اول قداس في تللسقف ودعا جميع ابناء تللسقف الى العودة والسكن في منازلهم لتعاد الحياة والامل الى البلدة من جديد.

 

وقال: "ان هذا القداس يعد البريق الاول لنور الصباح الذي اشرق على جميع بلدات سهل نينوى بعد ظلمة داعش التي دامت قرابة سنتين ونصف انه انتعاش الامل لبدء الحياة وعودة اهالي هذه البلدات ليسطروا صفحة جديدة من كتاب تأريخ المسيحية المشرقية"

وتحدث ايضا عن الاضرار التي اصابة تللسقف وجميع بلدات سهل نينوى وتعهد باعمارها وحسب امكانية الكنيسة, وذكر بانه طلب ايضا من الابرشيات في الخارج وعدد من الجمعيات لجمع التبرعات لاعادة الاعمار.

كما تطرق الى الاخوة والمحبة التي تجمع كل ابناء العراق بمختلف اديانهم وطوائفهم رغم كل الصعاب والمحن وان ماحصل للمسيحيين ايضا حصل لكل مكونات العراق, وان الجميع سوف ينهض من هذه الكبوة ويعاد الامل الى سهل نينوى والعراق ككل.

ووعد ابناء تللسقف بانه سوف يبقى اياما في البلدة بعد عودة ابنائها اليها حيث قال: "الاب يكون بين ابنائه وانا اعاهدكم بانني سابقى في تللسقف الحبيبة اياما بين ابنائي واخوتي بعد ان تعودون الى بيوتكم ومنازلكم".

 

حضر القداس جمع غفير من ابناء تللسقف وشاركهم الفرحة بالحضور عدد كبير من العوائل من القوش وباطنايا وباقوفة.

كما شارك ايضا اعضاء منظمة SOS والتي تقوم بتاهيل مشروع الماء في تللسقف, والتي قدمت ترتيلة خلال القداس باللغة الفرنسية, وشارك ايضا وفد هولندي زائر للتضامن مع مسيحيي العراق.

وبعد انتهاء القداس قامت احدى الاخوات المسلمات, والتي حضرت القداس, بتوزيع ورود الى ابناء تللسقف واوقدت الشموع على ارواح المسيحيين.

وقالت في حديث لموقع تللسقف: "جئت لاشارك اخوتي المسيحيين فرحتهم ولاعبر باننا اخوة متحابين ولا تهز محبتنا ولاتفرق بيننا كل محاولات الاعداد والارهاب.

 

وبعد القداس توجه الحضور جميعا مع غبطة البطريرك والاساقفة الى تل البلدة لاضاءة الصليب الذي نصب فوق التل وجرى الاحتفال باطلاق العاب النارية ثم قام غبطته باضاءته.

يذكر بان عدد من ابناء تللسقف تبرع بانشاء صليب بارتفاع 12 متر وتم نصبه فوق التل.

حفظ الرب تللسقف واهلها

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليق


تللسقف/ تلا زقيبا

            للتكبير اضغط على الصورة

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.