اخر الاخبار:
محنة المسيحيين والايزيديين تستمر في العراق - الثلاثاء, 23 تموز/يوليو 2019 10:34
إسرائيل تستقبل صحفيين عراقيين وسعوديين - الإثنين, 22 تموز/يوليو 2019 19:40
المناضل بسام الشكعة يترجل عن صهوة الثورة - الإثنين, 22 تموز/يوليو 2019 19:25
حظر عراقي يخلق أزمة كبيرة في تركيا - الأحد, 21 تموز/يوليو 2019 20:06
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

عنوان الحكاية// بتول الشبيب

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

بتول الشبيب

 

عرض صفحة الكاتبة

عنوان الحكاية

بتول الشبيب

بغداد

 

تعالى الشوقُ

اللاوعي يتمتمُ

أحنين  هذا أم الم؟

ماله النبض القى  اقلامَه؟

وعند شُرفة السطر

يلتقطُ حرفي انفاسَه

قضبانُ الحيرةِ تمدُ اصابعُها

تحدقُ بي الأسئلةُ الماكرةُ

تفاجئُها ملامحُكَ

في بعثرةِ روحي

وصخبِ لهفتي

ومامن  صبر يُسعفُنِي

فحافات  واقعي تجرحُني

خطاي مُثقلةٌ

وبسمتي ناعسة..

تتلفتُ

اين  يدكَ تشابكُ يدي

نفكُ القيودَ

نرتدي الخيالَ

نسير عكس الهذيان

لا تسعنا  امكنة

ولا تكفينا ازمنة

تحملُني لغياهب ِ عطرِكَ

هناك الذنوب تُغتفر

هناك يفقه قلبي أشياء

ويعيى  بها عقلي

يرفع ُوجعي رايتَهُ البيضاء

ففرح الحب اكبر

دون أجنحةٍ أطير

يكفيني زُغب  اللهفةِ

انا المُمتلئةُ بكَ

فكيف الحزن يغويني؟

وجيوبي  ملأى  بوعودِكَ

وحروفُكَ اغنيةُ حبرٍ

على همسِها

 ترقصُ اصابعي مُغتالةً نشوى

وبريشةِ  النبضِ

تكتبُ عنوانَ الحكاية

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.