اخر الاخبار:
تسجيل 21 اصابة جديدة بفيروس كورونا في النجف - الثلاثاء, 07 نيسان/أبريل 2020 11:04
اللجنة العليا للصحة تصدر اربعة قرارات جديدة - الثلاثاء, 07 نيسان/أبريل 2020 10:55
وفيات كورونا بامريكا تتجاوز ال10 الاف - الإثنين, 06 نيسان/أبريل 2020 20:11
محافظة عراقية تعلن خلوها من فيروس كورونا - الإثنين, 06 نيسان/أبريل 2020 20:02
الصحة تعلن تسجيل 70 اصابة جديدة - الإثنين, 06 نيسان/أبريل 2020 20:00
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

محطات طبية

• الصيدلية البيتية ضرورية ..ولكن !

تقييم المستخدم:  / 1
سيئجيد 

د. مزاحم مبارك مال الله الصيدلية البيتية ضرورية ..ولكن !

الكثير من الحالات المَرَضية(وعلى الأغلب هي الطارئة) تحتاج التعامل الأني ولحين عرضها على الطبيب لغرض التشخيص ووصف العلاج وأتخاذ الأجراءات اللازمة، وحينما نقول التعامل معها أي بمعنى التعامل الأولي مع الأعراض والعلامات لهذه الحالة أو تلك.

والتعامل الأني يتطلب ما يلي:ـ

أولاً ـ المعرفة (ولو على القدر البسيط المهم بالحالات المَرَضية كالأعراض والعلامات)

ثانياً ـ الألمام بالأسعافات الأولية وأجراءات أنقاذ الحياة(في بعض الحالات).

ثالثاً ـ توفير المستلزمات لتلك الأجراءات الأنية بالمكان والزمان المطلوبين.

رابعاً ـ الأيلاء الأكبر من الأهتمام لحالات مزمنة موجودة في داخل البيت والمعروفة بكل مضاعفاتها أو مفاجئاتها.

خامساً ـ توفير الأدوات التي تساعد على معرفة ماذا حصل.

سادساً ـ العلاجات أو الأدوات والتي أحياناً منقذة وأحياناً مساعدة على التقليل من المضاعفات.

لقد أصبح شائعاً في الوقت الحاضر وفي أغلب بلدان العالم والمجتمعات الحضارية توفير ما يُطلق عليه الصيدلية البتية.(طبعاً هذا يتطلب توفير البيوت للناس أولاً)، علماً أن الكثير من الدول أدخلت في مناهجها الدراسية موضوع الأسعافات الأولية.

الصيدلية البيتية(وهي خزانة محكمة الغلق) تمتاز بما يلي:ـ

أولاً ـ شروطها وضوابطها :ـ

1. أن تكون بعيدة عن متناول الأطفال.

2. مكانها بارد نسبياً وجاف وفيه تهوية وبعيد عن الضوء المباشر والشمس.

3. تتم أدامتها بين أوان وأخر وأبعاد وأتلاف كل ماهو قد نفذ تأريخ صلاحيته، أو لم يتم تثبيت تأريخ النفاذية عليه أو قد تغير لونه بعد فترة.

4. كل قنينة علاج(وخصوصاً الشرابات والمعلقات) يتم التخلص منها بعد أسبوع من فتحها.

5. التقيد بالتعليمات المثبتة على العبوة أو موجودة في نشرتها الداخلية.

6. لاتستخدم أي علاج ليس لديك معلومات عنه.

ثانياً ـ محتوياتها:ـ

أ‌) المستلزمات:ـ

1.قطن ،شاش ،لفاف، بلاستر ،لاصق جروح.

2. معقمات (ديتول ،بيتادين، سافلون ،كحول طبي).

3. قدر المستطاع/جهاز فحص السكر(خصوصاً أذا كان أحد أفراد الأسرة يعاني من داء السكري).

4. قدر المستطاع/جهاز قياس ضغط الدم (خصوصاً أذا كان أحد أفراد الأسرة يعاني من أرتفاع ضغط الدم).

5. جهاز نوبيولايزر(بخاخ موسع القصبات)وخصوصاً للأطفال، للعائلة التي تعاني من مشاكل المسالك التنفسية.

6. محرار.

7. ملقط صغير ومقص صغير.

8. أداة الحقنة الشرجية.

ب) العلاجات:ـ ويتم توفيرها حسب الواقع البيتي لكل عائلة ، فمثلاً ـ العائلة التي ليس فيها أطفال ليست بحاجة الى توفير علاجات طوارئ الأطفال.

v مسكنات الألام ومخفضات الحرارة:ـ

1. البراسيتول، بنادول حب(500 ملغم) حبة أو حبتان عند الحاجة للكبارعلماً أن ثلاثين حبة خلال يوم واحد تسبب عجز الكبد.

2. الأسبرين(300ملغم) للكبار فقط ولايجوز أعطائه لعمر أقل من 16 سنة، ومحظور على الذي يعاني من مشاكل بالجهاز الهضمي أو الربو أو المصاب بداء الباقلاء.

3. أنتي بايرول شراب للأطفال ،ويُفضل أستخدام الكمادات بدلاً عنه أو مضافاً أليه.

4. ريفانين تحاميل وهناك نوعان منها 125ملغم و 250 ملغم حسب عمر الطفل والأفضل أن تحفظ بالثلاجة، ومرة أخرى يُفضل أستخدام الكمادات علماً أن التحاميل ليست ذي فائدة في حالات الأسهال.

5. آلام الأذن وخصوصاً عند الأطفال فيستخدم قطرة للأنف لأزالة الضغط عن قناة أوستاكي اضافة الى مسكن ألم مع ملعقة أللرمين ولغاية عرض المصاب الى الطبيب.

v مسكنات ألآلم العضلية والمفصلية والأسنان والصداع الشديد(وجميعاً تؤخذ بعد الطعام):ـ

1. البونستان بفئتيه 250 و500 ملغم ،واحدة عند الحاجة،(هناك بونستان شراب أيضاً).

2. بروفين حب بفئتيه 200 و400 ملغم ،واحدة عند الحاجة،(هناك شراب أيضاً).

3. فولتارين حب بفئاته 25و50 و100 ملغم ، واحدة عند الحاجة.

4. ألجسك حب(نورجسك أو كنالجسك)، حبة عند الحاجة وأحياناً يستخدم لألام الدورة الشهرية.

5. موبك حب 7.5 و15 ملغم ، واحدة عند الحاجة.

6. نبروكسام 500 ملغم وأيضاً مفيد لصداع الدورة الشهرية على أن يؤخذ في اليوم الثاني منها.

v الأسهال: بحد ذاته حالة تحتاج الى تشخيص الطبيب، ويمكن تقسيمه أستناداً الى :ـ

ـ السبب / منه فايروسي أو بكتيري أو طفيلي أو دوائي أو فسيولوجي.

ـ الحالة المصاحبة/ هل هناك مغص أم بدون مغص، هل هناك تقيؤ أم لا.

ـ المصاب / هل هو طفل أم كبير، وما يهمنا هم الرضّع والأطفال دون الخامسة من العمر

ـ نوع المادة الأخراجية ، اللون ،الرائحة ..الخ.

1. ملاحظة مهمة جداً ـ لايجوز أعطاء مضادات الأسهال للرضع والأطفال دون الخامسة.

2. ننصح أن تحتوي الصيدلية البيتية على أكياس ديكسترولايت (مغذي الأطفال) وذلك لأعادة التوازن المائي والملحي لأجسام الأطفال خوفاً عليهم من الجفاف، لذا ننصح الأم التي يتعرض وليدها الى حالة الأسهال أن تعوضه بالديكسترولايت فوراً وبعد كل حالة أخراج ولحين عرضه الى الطبيب، وأذا لم يتوفر الديكسترولايت لحظتها فبأمكانها أستخدام الطريقة التالية وهي أذابة سبعة ملاعق طعام ملح مع ملعقة طعام واحدة سكر في لتر من الماء النقي وأعطاء هذا المزيج للطفل.

v الأمساك: ونعني به عدم الأخراج وصعوبته فترة تزيد عن يوم مع وجود شهية جيدة لتناول الطعام، هذه الحالة شائعة بين كبار السن خصوصاً الذين يتناولون المدررات بعلاجاتهم ،أو من هم قليلي الحركة ،أما الأطفال فأن الأمساك له أسبابه لابد من مشاورة الطبيب في ذلك ، وللكبار يمكن أستخدام الحقنة الشرجية (وهي المفضلة) أو توفير تحاميل الكليسيرين أو حبوب ملينة ـ علماً ننصح بمحدودية أستخدامها.

v المغص المعوي:ـ

من الأعراض المهمة للعديد من الحالات، فعلينا التأكد هل أن المغص يصاحبه أسهال أم أمساك ، ل يصاحبه أرتفاع بدرجة الحرارة أم لا ،هل يصاحبه تقيؤ أم لا ،هل هو أسفل البطن أم في أعلاها ..الخ وأن المغص المعوي يمكن أن يكون :ـ

1. ألتهاب حاد نتيجة تسمم غذائي.

2. ألتهاب الأمعاء الغليضة أما بالبكتيريا أو الطفيليات.

3. ألتهاب الزائدة الدودية (ألم يبدأ بالسرة ويتجمع في الجهة البطنية السفلية اليمنى).

4. آلام الدورة الشهرية(يمكن أستخدام حب أنتي سبازمين وحب ألجسك)وننصح بوضع كيس الماء الدافئ على البطن.

5. ألتهاب المسالك البولية ويصاحبه ألم التبول.

6. آلام أسفل البطن الحادة جداً لدى سيدة تُحتمل أنها حامل ،فالمغص الشديد ربما بسبب حمل خارج الرحم.

v الحموضة أو الجالي:

غالباً ما يعاني المصابون بقرحة المعدة و/ أو الأثني عشري من الحموضة أو الجالي ،فأقراص أو شراب مضاد الحموضة بالأمكان أستخدامه. كما أن عدد من الأشخاص يعانون من تخمة الطعام (ويبحثون عن تصريفه) ،فننصح بما يلي :ـ

1. عدم تناول الطعام على عجالة.

2. عدم تناول الطعام لحد الأمتلاء.

3. المشي بعد الأنتهاء من تناول الوجبة.

4. بالأمكان أستخدام الفوّار.

5. الأمتناع عن التدخين.

v الربو وضيق النَفَس:ـ

1. بالأمكان أستخدام جهاز نوبيولايزر(بخاخ موسع القصبات)في الحالة الطارئة، وهذا يتطلب توفر مادة الفنتولين السائل وهو متوفر في الأسواق.

2. حب فنتولين وبردنيسولون، أو أبرة الكورتيزون(علماً أن الكورتيزونات لاتعطى لمن يعاني من أرتفاع ضغط الدم)

3. شراب فنتولين وديكسون للأطفال.

v مزيلات الأحتقان والزكام والرشح:

للكبار :ننصح بالسوائل الدافئة وزيادة تناولها ،مرهم فكس فيتم أستخدام مسحة خفيفة منه على المنخرين والصدغين والصدر من الأمام ومن الخلف، بالأمكان أستخدام قطرة الأنف مضادة للأحتقان والتي لايجوز أستخدامها لذوي المشاكل القلبية.أما للأطفال فبالأمكان أستخدام شراب الأللرمين أو الكولدين ولغاية عرض الطفل على الطبيب.

v الحكة والحساسية والتورمات الجلدية الطارئة

1. حب أو شراب الأللرمين .

2. حب أو شراب الكورتيزون.

3. لوشن الكلامين ،وهو ملطّف ومضاد للحكة.

v مرضى الأزمات القلبية ـ فيفضل أن يتوفر بالصيدلية علاج (أنجسيد حب) تحت اللسان ولحين وصول المريض الى المستشفى.

v الحالات الجراحية :

بالأمكان أستخدام لاصق الجروح مع أو بدون اللفافات أو الشاش أو القطن حسب مكان وشدة الجرح. أما أشتباهات الكسور فيفضل شد الجزء المصاب الى مسند لغرض أيصال المريض الى الطوارئ بدون مضاعفات الكسر نفسه.

v لابأس من الأحتفاظ بغسول العين المعقمة.

أضف تعليق


للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.