اخر الاخبار:
العثور على مدينة أثرية في أربيل - الإثنين, 27 أيار 2024 10:59
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

كـتـاب ألموقع

قراءات الاحد الثالث موسم زمن الكنيسة 2023// اعداد الشماس سمير كاكوز

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

اعداد الشماس سمير كاكوز

 

عرض صفحة الكاتب 

قراءات الاحد الثالث موسم زمن الكنيسة 2023

اعداد الشماس سمير كاكوز

 

سفر العدد 7 : 1 - 10 تقادم الرؤساء وتكريس الَّلاويين

وفي اليوم الذي انتهى فيه موسى من نصب المسكن مسحه وقدسه مع جميع أمتعته ومسح وقدس المذبح وجميع أمتعته وبعد أن مسحها وقدسها قرب زعماء إسرائيل أي أرباب بيوت آبائهم وهم زعماء الأسباط الذين أشرفوا على الإحصاءقربوا قربانهم فأتوا به إلى أمام الرب ست عربات مغطاة واثني عشر ثورا من كل زعيمين عربة ومن كل زعيم ثور فقربوها أمام المسكن فكلم الرب موسى قائلا خذها منهم فتكون لخدمة خيمة الموعد وسلمها إلى اللاويين إلى كل واحد بحسب خدمته فأخذ موسى العربات والثيران وسلمها إلى اللاويين سلم عربتين منها وأربعة ثيران إلى بني جرشون بحسب خدمتهم وسلم أربع عربات وثمانية ثيران إلى بني مراري بحسب خدمتهم، تحت إشراف إيثامار بن هارون الكاهن وأما بنو قهات فلم يسلمهم شيئا لأن عليهم أن يحملوا على أكتافهم القدس الذي هم في خدمته وقرب الزعماء قربانهم لتدشين المذبح في يوم مسحه قدمه الرؤساء أمام المذبح هذا كلام الرب

+++++

سفر النبي اشعيا 54 : 1 - 15 اورشليم الجديدة وانتقامها

إهتفي أيتها العاقر التي لم تلد إندفعي بالهتاف وآصرخي أيتها التي لم تتمخض فإن بني المهجورة أكثر من بني المتزوجة قال الرب وسعي موضع خيمتك وليبسطوا جلود مساكنك ولا تمنعيهم طولي أطنابك وثبتي أوتادك فإنك تتجاوزين إلى اليمين وإلى الشمال ويرث نسلك الأمم ويعمر المدن الخربة لا تخافي فإنك لا تخزين ولا تخجلي فإنك لا تفتضحين لأنك ستنسين خزي صباك ولا تذكرين عار إرمالك من بعد لأن زوجك هو صانعك الذي رب القوات آسمه وفاديك هو قدوس إسرائيل يدعى إله الأرض كلها وقد دعاك الرب كآمرأة مهجورة كئيبة الروح وهل ترذل زوجة الصبا؟يقول إلهك هنيهة هجرتك وبمراحم عظيمة أضمك في سورة غضب حجبت وجهي عنك لحظة وبرأفة أبدية أرحمك قال الرب فاديك فذلك يكون لدي كأيام نوح حين أقسمت ألا تعبر مياه نوح على الأرض وكذلك أقسم ألا أغضب عليك وألا أزجرك وإن آبتعدت الجبال وتزعزعت التلال فإن رأفتي لن تبتعد عنك وعهد سلامي لن يتزعزع قال الرب راحمك أيتها البائسة ألعوبة الرياح غير المتعزية هاءنذا أكحل حجارتك وأؤسسك باللازورد وأجعل شرفك ياقوتا وأبوابك حجارة لامعة وكل محيطك حجارة كريمة وجميع بنيك يكونون تلامذة الرب وسلام بنيك يكون عظيما تثبتين في البر وتبعدين عن الظلم فإنك لا تخافين وعن الدمار فإنه لا يدنو منك إن هجم عليك فليس من عندي ومن هجم عليك يسقط أمامك

+++++

رسالة العبرانيين 9 : 3 - 15 المسيح يدخل القدس السماوي

فالعهد الأول أيضا كانت له أحكام العبادة والقدس الأرضي فقد نصبت خيمة هي الخيمة الأولى ، وكانت فيها المنارة والمائدة والخبز المقدس ويقال لها القدس وكان وراء الحجاب الثاني الخيمة التي يقال لها قدس الأقداس وفيها الموقد الذهبي للبخور وتابوت العهد وكله مغشى بالذهب وفيه وعاء ذهبي يحتوي المن وعصا هارون التي أورقت ولوحي العهد ومن فوقه كروبا المجد يظللان غطاء الكفارة وليس هنا مقام تفصيل الكلام على جميع ذلك ذاك كله على هذا الترتيب فالكهنة يدخلون الخيمة الأولى كل حين ويقومون بشعائر العبادة وأما الخيمة الأخرى فإن عظيم الكهنة وحده يدخلها مرة في السنة ولا يدخلها بلا دم الدم الذي يقربه عن مجاهله ومجاهل شعبه وبذلك يشير الروح القدس إلى أن طريق القدس لم يكشف عنه ما دامت الخيمة الأولى وهذا رمز إلى الوقت الحاضر ففيه تقرب قرابين وذبائح ليس بوسعها أن تجعل من يقوم بالشعائر كاملا من جهة الضمير فهي تقتصر على المآكل والمشارب ومختلف الوضوء إنها أحكام بشرية فرضت إلى وقت الإصلاح أما المسيح فقد جاء عظيم كهنة للخيرات المستقبلة و من خلال خيمة أكبر وأفضل لم تصنعها الأيدي أي أنها ليست من هذه الخليقة دخل القدس مرة واحدة لا بدم التيوس والعجول بل بدمه فحصل على فداء أبدي فإذاكان دم التيوس والثيران ورش رماد العجلة يقدسان المنجسين لتطهر أجسادهم فما أولى دم المسيح الذي قرب نفسه إلى الله بروح أزلي قربانا لا عيب فيه أن يطهر ضمائرنا من الأعمال الميتة لنعبد الله الحي لذلك هو وسيط لعهد جديد لوصية جديدة حتى إذا مات فداء للمعاصي المرتكبة في العهد الأول نال المدعوون الميراث الأبدي الموعود والنعمة والسلام مع جميعكم يا اخوة أمين

+++++

أنجيل يوحنا 2 : 12 - 22 طرد الباعة من الهيكل

ونزل بعد ذلك إلى كفرناحوم هو وأمه وإخوته وتلاميذه فأقاموا فيها بضعة أيام وكان فصح اليهود قريبا فصعد يسوع إلى أورشليم فوجد في الهيكل باعة البقر والغنم والحمام والصيارفة جالسين فصنع مجلدا من حبال وطردهم جميعا من الهيكل مع الغنم والبقر ونثر دراهم الصيارفة وقلب طاولاتهم وقال لباعة الحمام ارفعوا هذا من ههنا ولا تجعلوا من بيت أبي بيت تجارة فتذكر تلاميذه أنه مكتوب الغيرة على بيتك ستأكلني فأجابه اليهود أي آية ترينا حتى تعمل هذه الأعمال؟أجابهم يسوع انقضوا هذا الهيكل أقمه في ثلاثة أيام فقال اليهود بني هذا الهيكل في ست وأربعين سنة أوأنت تقيمه في ثلاثة أيام؟أما هو فكان يعني هيكل جسده فلما قام من بين الأموات تذكر تلاميذه أنه قال ذلك فآمنوا بالكتاب وبالكلمة التي قالها يسوع والمجد لله دائما

اعداد الشماس سمير كاكوز

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.