اخبار عامة

واشنطن تتعهد بمعاملة خاصة لقبول العراقيين

 

عبرت وزيرة الهجرة والمهجرين العراقية ايفان فائق جابرو، يوم الأربعاء، عن رفضها العودة القسرية لطالبي اللجوء من العراقيين الذين لم يحصلوا على الجنسية الامريكية، في وقت اكد فيه مسؤولون أمريكيون أن العراقيين سيحظون بخصوصية من قبل الإدارة الامريكية في قبول طلباتهم.

 

وقالت الوزارة في بيان ، إن "وزيرة الهجرة والمهجرين ايفان فائق جابرو التقت خلال زيارتها الرسمية للولايات المتحدة الأمريكية على رأس وفد حكومي ضم وزير التخطيط خالد بتال، بمسؤولين في الإدارة الامريكية معنيين بالهجرة والنزوح".

 

وحضر اللقاء وفقاً للبيان "نائب وزير الأمن القومي للشؤون الدولية، ونائب وزير الأمن القومي لسياسات الحدود والهجرة، ونائب رئيس الشؤون الدولية واللاجئين، ورئيس وحدة اللجوء في أمريكا، ومسؤول في هيئة الهجرة والجمارك، ومسؤول وحدة النقل للاجئين ، اضافة الى السفير العراقي لدى واشنطن وعدد من الشخصيات الحكومية العراقية، وتناول اللقاء بحث عدد من القضايا التي تخص فئات اللاجئين والمهجرين العراقيين".

 

وتطرقت وزيرة الهجرة العراقية الى قضية عودة اللاجئين العراقيين قسراً من المرفوضة طلبات لجوئهم في أمريكا ولم يحصلوا على الجنسية الأمريكية ، مبينة ان "الوزارة والحكومة العراقية بصورة عامة تقف ضد إجبار اللاجئين على العودة مهما كانت الظروف، سيما وأن العراقي عانى وتحمل الكثير من اجل الحصول على اللجوء".

 

وشددت على "ضرورة الارتقاء بآليات التعامل مع ملف العراقيين المتواجدين في تلك الدول والمعالجات المقدمة لهذا الغرض بما يحفظ كرامة العراقيين وتعزيز وضعهم هناك".

 

في غضون ذلك، اكد المسؤولون الأمريكيون اهتمام الإدارة الأمريكية بقضية اللاجئين ، مشيرين الى ان "العراقيين سيحظون بخصوصية من قبل الإدارة الامريكية في قبول طلباتهم والإسراع في النظر فيها"، وفق البيان.

 

واوضحوا انه "سيتم اتخاذ خطوات عملية وسريعة بخصوص طلبات اللاجئين العراقيين المتواجدين في الخارج، الى جانب مراجعة القرارات الخاصة بالإدارة الأمريكية السابقة لإعادة العراقيين قسريا، وسيتم النظر في الحالات الإنسانية المتعلقة بوضع العراق والتريث في العودة حاليا".