اخر الاخبار:
العثور على مدينة أثرية في أربيل - الإثنين, 27 أيار 2024 10:59
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

أجوبة الأحلام// ماجد محمد طلال السوداني

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

ماجد محمد طلال السوداني

 

عرض صفحة الكاتب 

أجوبة الأحلام

ماجد محمد طلال السوداني

العراق _  بغداد

 

يخفتُ صوتي الحزين 

يجفُ فم الحنين

تطولُ ليالي الفراق

أموتُ شوقاً لنظراتِ العيون

أحيا بعطركِ لحظة اللقاءِ 

اسألُ عنكِ نجوم السماء  

تزدادُ تنهيدات الصبر 

أشمُ رائحة الشجون

تتراقصُ

ترتبكُ نبضات قلبي

ترتفعُ من ألمِ الأحزانِ

أبحرُ غريباً للمجهولِ

وحيداً بوحشةِ السكونِ

تبحرُ روحي لحظةِ الصمت

بالفضاءِ

تصدحُ تراتيلُ الأنين

بدونِ وداعٍ وكلمةِ لقاء

تتفجرُ ينابيعُ أوجاع النسيان

بالعتابِ

تهطلُ تساؤلات قلبي كالمزنِ

من السماءِ

ساعة الغروبِ

أتمنى لقياكِ بهناءٍ

أضمكِ لصدري ساعة الفراق  

أنثرُ كلمات قصيدة المطر

بأرجاءِ المكان

بهدوءٍ

يزدادُ أشتياقي لطيفكِ ساعات الليلِ 

أكتبُ قصيدة الفراقِ

صيرنِي الزمان للقهرِ

عنوان

لمتصوفٍ مصلوباً

حلاج لبغداداً جديداً

أسعى  للأمنياتِ بدون أملٍ

لا أقبل أن أكون ثقيلاً

على أحدٍ

ولا الى اللقاءِ أقولُ

تصبراً

تجلداً

تأخذني الصبابة بكِ هائماً

يرتعشُ قلبي اليكِ عشقاً

لاعلى جذع نخلة

فوقَ صدركِ اصلبيني

برموشِ عينيكِ

اقطعي رأسي وضعينِي

زهرة بعروقِ الياسمين

مزقي أوردتي

أقطعي عن قلبي الشريان 

والوتين

أرسميني فوق صدركِ

قلعةُ صبراً

نزيفَ عشقاً

أنقذيني من أجوبةِ الأحلام

ارحميني من ذنوبِ العشقِ

رحماك ربي أرحمني من شدةِ الأنين

 

ماجد محمد طلال السوداني                                                       

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.