اخر الاخبار:
اكتشاف منطقة صناعية في لكش الأثرية بذي قار - الثلاثاء, 07 شباط/فبراير 2023 10:11
كوردستان تعلن إيقاف تصدير النفط إلى تركيا - الإثنين, 06 شباط/فبراير 2023 18:48
جوائز ترضية برتبة مستشارين رئاسيين - الإثنين, 06 شباط/فبراير 2023 18:47
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

كـتـاب ألموقع

يوميات حسين الاعظمي (884)- رياضيون في القلب والضمير

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

حسين الاعظمي

 

عرض صفحة الكاتب 

يوميات حسين الاعظمي (884)

 

رياضيون في القلب والضمير

الاربعاء 8 كانون اول 2021.

      بادئ ذي بدء، اود ان اشير الى ان اول ما تعطيه صور هذه الحلقة من تعبير، هو المحبة والالفة واللمة الجميلة التي تكمن في نفوس اخوتنا واصدقائنا الرياضيين المتجمعين في مقهى المدلل التراثي. وهذا لعمري هو اجمل ما في الموضوع واجمل من كل ما يحيط بهدف هذا اللقاء الاخوي. وقد سرني كثيرا في هذه اللمة الجميلة من الاخوة والاصدقاء الرياضيين، توزيع كتابي الجديد الموسوم بـ (موسوعة المصارعة العراقية) الذي بعثت من عمّان الحبيبة نسخا موقعة من قبلي وبالاسماء لاخوتي واصدقائي الافاضل، ويا ليتني كنت معهم لاشفي غليلي من الاشواق والمحبة الى ارض الوطن الغالي وبغداد الحبيبة التي اكنُّها لبلدنا الحبيب ولاخوتي واصدقائي الغائب عنهم منذ سنوات عديدة..!

 

      وها هو اخي العزيز الغالي الكاتب الاستاذ سلمان عبد الحمزة يشفي الغليل بمقالته الجميلة التي عبَّرت عن الاجواء النقية الصادقة التي سادت بها البهجة والسرور من هذا اللقاء الاخوي بين الجميع، اذ يبدو ان كتاب موسوعة المصارعة العراقية كان السبب لهذا اللقاء الجميل جدا، او احد اسباب هذا اللقاء. قبلاتي لكل الحاضرين ولكل اخوتي واصدقائي لاتنقطع، واشواقي راسخة في اعماقي، ومحبتي للجميع لاتشوبها شائبة ابدا، وذكرياتي معهم اعيشها واتلذذ بها دائما عسى ان يمنَّ علينا العلي القدير باللقاء قريبا ان شاء الله. تحية وسلام للجميع، وتحية وسلام لمقهى المدلل التراثية وصاحبها الفاضل.

      واليكم اعزائي ما نشره اخي الاستاذ سلمان عبد الحمزة على صفحته بالفيسبوك يوم 4 كانون اول الجاري معبرا عن هذه الاجواء الجميلة.

 

المقالة 

Salman Salman

‏٤ ديسمبر‏، الساعة ‏١٢:٥٧ م‏ 

كل سبت

مقهى المدلل التراثي

خدام كتاب موسوعة حسين الأعظمي في ضيافتنا

     موسوعة المصارعة العراقية يقولون الفن للفن،، والرياضة للرياضة،،، وغالبا ما نشأت علاقة بين المجالين ،، حسين الأعظمي قارئ المقام العراقي النموذج،، جمع بين الرياضة والفن،، وتصدر الإبداع في كليهما ،، دخل الرياضة في البداية مع الزورخانة ( بيت القوة ) لارتباطها بالمقام العراقي،، فهي رياضة تراثية مارسها العراقيون،، لها طقوس ومراسم خاصة،، ثم دخل أبواب المنافسات في رياضة المصارعة وكان من الأوائل،، ومن شغفه وحبه لهذه الرياضة،، وثق أحداثها ورموزها وابطالها،، بكتاب أطلق عليه عنوان،، موسوعة المصارعة العراقية ( الجزء الأول ) تناول فيه أبرز مشاهيرها من الأبطال الدوليين،، وقد أصبحت موسوعته مرجعاً تاريخياً لمن يبحث عن حقائق وأسرار المصارعة العراقية،، سيما وأن المكتبة العراقية تفتقر لمصادر تؤرشف الألعاب الفردية،، ومنجزاتها المتحققة،، بخلاف ما حظيت به كرة القدم،، لاننكر جهود من سبقه البروفسور الدكتور وديع ياسين،، مثالاً لا حصراً،، حيث تصدى لتوثيق رياضة رفع الأثقال،، وكان من الأوائل في مجال التأليف،، وزادها بكتب أخرى منهجية ،، كذلك جميل الطائي في رياضة بناء الأجسام،، والمؤرخ عقيل عطرة،، خاض تجربة الأرشفة،، لما يمتلكه من خزين في مختلف الألعاب الرياضية،، لكنه لم يصدر كتابا يوثق في خزينه التاريخي الرياضي ،، مؤلفون آخرون رفدوا المكتبة الرياضية ببعض الكتب الأرشيفية،، أكثرها عن المناهج وأصول التدريب،، منها تجربة الدكتور حمدان الكبيسي،، رئيس اتحاد المصارعة السابق،، التدريسي في كلية التربية الرياضة،، وقبل الجميع كانت تجربة الدكتور أمير إسماعيل حقي،، اصدر كتاب موجزا،، يستعرض مشاركات المصارعة العراقية منذ الخمسينات،، وآخر إصدارات المكتبة العراقية هو كتاب الأعظمي،، الذي يستحق الثناء والمباركة،، شكلاً ومضموناً وإخراجاً ،،

نبارك للصديق حسين الأعظمي مجهوده الأرشيفي،، كما نشيد بجهود الأخوة خدام المصارعة،، الإعلامي باسل العبيدي،، رعد الخزرجي،، بهاء تاج الدين ،، الذين ساعدوا وساهموا وعملوا بتفانٍ مع المؤلف،، في جمع المعلومة والصورة وحقيقة الحدث،، ليظهر الكتاب بمضونه الرائع،، نتاج جهد جماعي للعبة فردية،، حضر اللقاء الأستاذ شعلان كاظم رئيس الإتحاد،، وباركنا فوزه لقيادة الأتحاد لأربع سنوات قادمة،، وبارك صدور الكتاب،، ووجه عتب لمؤلفه،، لعدم أخبار اتحاد المصارعة بهذا الكتاب،، لكي يقدم المساعدة والدعم والمشورة ،، كما حضر اللقاء مدربي منتخباتنا الوطنية جمال ناصر وكمال عبدو ،، وضيوفنا الكرام العميد عامر سكران ملك الجمناستك،، واخوته،، هديتنا اغنية تراثية،، الليلة حلوة،، فعلاً الليلة حلوة معكم،، وصباحكم أحلى مع موسوعة المصارعة العراقية،، التي ساهمت بلم شمل أهل المصارعة اليوم،، ما أحوجنا لتصافي القلوب،، محبتي.

سلمان عبد الحمزة

بغداد

 

والى حلقة اخرى ان شاء الله.

 

اضغط على الرابط

حسين الاعظمي، من حفلة مهرجان موركن لاند بمدينة اوسنابروك بالمانيا 27/9/2013.

https://www.youtube.com/watch?v=8VPZ26gd1ws&ab_channel=IraqiMaqam

 

 

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.