اخر الاخبار:
ارتفاع اسعار الدولار في بغداد واربيل - السبت, 28 كانون2/يناير 2023 11:00
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

كـتـاب ألموقع

البطـريـرك سـاكـو إلـى أيـن؟// غسان يونان

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

 

الموقع الفرعي للكاتب

البطـريـرك سـاكـو إلـى أيـن؟

غسان يونان

 

أيضـاً وأيضـاً وكمـا فـي كـل مـرةٍ وفـي كـل زمـان ومكـان.

 

لهـم رأيهـم ولهـم كلمتهـم، فبمناسـبة بـدايـة عمليـات تحـريـر سـهل نيـنـوى؛ أتحفنـا غبطـة البطـريـرك سـاكـو ببيـان التمجيـد والتبخـير وإلخ. بـكـل القـوات المشـاركـة بـذلـك مـا عـدا الوحـدات والقـوات التابعـة لشـعبنـا!؟..

فممكـن أن يكـون لـذلـك أكـثر مـن تفسـير وتفسـير ولكـن الطعـن مـن الخلـف وفـي نفـس الجـرح لا تفسـير لـه إلا الطعـن بـكـل مقـومـات وجـودنـا كشـعب وقضيـة عمـرهـا آلاف السـنين.

ففـي مـراحـل تاريخيـة وظـروف قاسـية كالتـي يعيشـها شـعبنـا فـي مـواطنـه، هنـاك تُخلـط الأوراق وتُقلـب الطـاولات علـى الـرؤوس ويُصـار مـن خـلالهـا إلـى رسـم الخـرائط مجــدداً بـدمـاء ودمـوع أهـلهـا، نـرى وللأسـف مجــدداً مَـن هـم بالأجـدر بهـم الكـف عـن الكيـل بمكيـالـين والصمـت نهـائيـاً عـن إهـانـة الشـهـداء كـل الشـهـداء. فخـيرة شـبابنـا وإلـى أيـة جهـة انتمـوا نـراهـم فـي الخطـوط الأمـاميـة لينعـم شـعبنـا مسـتقبلاً بالأمـن والأمـان وليـس ليسـتمر هـؤلاء بـزرع بـذور التفـرقـة والتقسـيم.

 

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.