اخر الاخبار:
قصف اسرائيلي يستهدف محيط دمشق - الأربعاء, 28 شباط/فبراير 2024 20:04
مسيحيو الموصل في ضوء الوثائق العثمانية - الأربعاء, 28 شباط/فبراير 2024 18:51
  • Font size:
  • Decrease
  • Reset
  • Increase

كـتـاب ألموقع

حرب الإبادة الإنسانية// وفاء حميد

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 

وفاء حميد

 

عرض صفحة الكاتبة 

حرب الإبادة الإنسانية

وفاء حميد

 

ان وعد بلفور هو أحد أخطر المؤامراث التي مهدت للوجود الصهيوني على أرض فلسطين، فقد منحت بريطانيا هذا الوعد المشؤوم لإنشاء وطن قومي لليهود على أرض فلسطين، ليسطر التاريخ على صفحاته الاولى مسؤوليتها الرئيسية على مأساة الشعب الفلسطيني. (106) سنوات على شرعنة المذابح الصهيونية، فما يجري اليوم في غزة هو حرب وجودية يستهدف من خلالها العدو الصهيوني وأعوانه إبادة الشعب الفلسطيني ومسحه عن الوجود، ودفن قضيته الى الابد، فقد اثارت هذه الهجمة الظالمة المسعورة في دمويتها كافة المشاعر الانسانية.

حيث يعيش، شعبنا في غزة  كل دقيقة ولحظة اصعب اوقات حياتهم تحت جحيم الموت الجائر، فغزة المحاصرة أصبحت أكثر شراسة وصلابة من أي وقت مضى، رغم سقوط آلاف الشهداء كل يوم وتبعثر الجثث في كل مكان، وفي كل يوم يتم انتشال جثث الأطفال من تحت الأنقاض، إضافة إلى إجبار نحو مليون شخص على ترك اماكن سكنهم.

 

تصفية عرقية باستخدام القوة المفرطة تشنها القوى الامبريالية وحلفاؤها الطغاة بأداتها الصهيونية العالمية، حرب شعواء على قطاع غزة والجغرافيا الفلسطينية طالت الشجر والحجر، دمار وحشي وهمجي بشهادت منظمات الأمم المتحدة وسياسيين عالميين، وهو ما يثبت أن إسرائيل مجرد "موروث استعماري" تستمد أسباب وجودها من داعميها لتدمير القطاع على رؤوس ساكنيه الذي لا تتجاوز مساحته (365 كم) يقطنه (2,1مليون) نسمة معظمهم نساء وأطفال، والمطلوب من شعبنا الفلسطيني في الارض المحتلة والشتات والمهجر ومن عموم قواه الوطنية وقوات المقاومة الباسلة امام هذا الواقع المرير الذي يعيشه شعبنا التمسك بالوحدة الوطنية الفلسطينية وحدة الدم والمصير لان ماساتنا واحدة. أما مايخص  كل الشعوب العربيية والإسلامية المطلوب وقفة رجل واحد لكسر جميع الحواجز والعوائق وفتح كل الحدود لدعم اهلهم في فلسطين ارض الرباط المقدسة، والذين يتعرضون للإبادة الجماعية.

 

للاتصال بالموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.